متحف إسرائيلي يكشف عن "أقدم كتاب صلاة يهودي في العالم"


كشف متحف إسرائيلي الخميس عما قال إنه "أقدم كتاب صلاة يهودي في العالم"، يعود إلى القرن التاسع الميلادي.



ويصل طول كتاب الصلاة إلى نحو 10 سنتيمترات وعرضه إلى 7 سنتيمترات، وهو مكتوب باللغة العبرية ويحتوي على 50 صفحة ولا يزال في حالته الأصلية.

والكتاب هدية لمتحف "بايبل لاند" في القدس من رجل الأعمال المسيحي ستيفن غرين، مالك واحدة من أكبر مجموعات من القطع الأثرية التوراتية النادرة في العالم.




وقال "غرين" إن الكتاب عثر عليه بالشرق الأوسط وأن 3 خبراء، يعملون بصورة مستقلة، وجدوا من خلال فحص الكربون أنه يعود إلى عام 820 ميلادية.

وأكد المدير الأكاديمي للمكتبة الوطنية الإسرائيلية، هاغاي بن شاماي، أن كتاب الصلاة قد يكون أعرق مخطوطة بالعبرية حتى الآن، رغم تصريحه بوجود مخطوطة أخرى في ألمانيا.




شارك المقال

فيس بوكتويترجوجل +