مملكة الجنة



تدور أحداث تلك الرواية فى فرنسا وتحكى واقع حال المصريين فى فرنسا.
***

المكان بزجاجه الملون وبديكوره البسيط يوحي بأزمنة أسطورية مشربيات بالأرابيسك المتداخل، عاشق ومعشوق، مشكاوات متناثرة هنا وهناك، قلل فخارية تخرج منها إضاءة خافته تتلون بلون جوف الفخار، فترى كل ألوان قوس قزح، الأحمر يتداخل بالأزرق والأصفر يطل من الأخضر، النساء كثيرات بجمالهن، وأناقة ملابسهن العارية عفوية، جلستهن تظهر من أفخاذهن أكثر بكثير مما تعودت، فتعطي المكان مذاق المعاصر! كيف لا.. ونحن في فرنسا؟! ماذا حدث للذكور؟! أغلب المناضد التي حولها فرنسيات بدون رجال! حلقات الدخان من فم الفرنسيات لها تداعيات خاصة.