كتاب 5000 حكمة للإمام علي عليه السلام



وهب الله عز وجل لأمير المؤمنين الإمام علي بن أبي طالب عليه السلام مواهب وخصائص ميزه بها عن غيره كان منها الفصاحة والبلاغة حيث بلغ فيهما القمة وحاز سبق المعالي في جمال اللفظ وبراعة الصورة وسمو البيان وروعة الأداء ودقة الصياغة وسرعة التأثير والنفاذ إلى أعماق القلوب.

إن القارئ ليجد في حكم الإمام علي ع أغراضا عديدة يتلمسها من خلال كلماته النيرة منها تبليغ الرسالة ومخض النصيحة وتوجيه الأجيال والحرص على التربية والتمسك بتعاليم الاسلام الخالدة.


وتدور حكم الإمام علي ع حول قضايا الإجتماع والأخلاق وتهذيب النفس والتركيز على نبل الصفات ومكارم العادات لذا كان حرص الإمام علي ع على الإهتمام بانتهاج اسلوب التواضع والقناعة والإعتماد على العقل والبصيرة والتزود بالعلم والمعرفة واكتساب خصال الوفاء والحلم والتثبت في الأمور والشجاعة والعفة.

تبرز لدينا في حكم الإمام علي ع معالم شخصيته القيادية وعقله الكبير ومنهجيته الرائدة وأسلوبه الأخاذ وتعابيره الصادقة وأفكاره التي استوحاها من خبرته في الحياة وتأمله فيها وتجاربه التي مر بها، فجاءت حكمته انسانية بأبعادها، عميقة بأفكارها، خالدة في مضامينها وبليغة في لغتها.

الكتاب الذي بين يدينا (5000 حكمة للإمام علي عليه السلام) هو أكثر من كتاب، لأن التأني في قراءته سيجعلك تتعمق في معانيه السامية لتأخذ دروسا في حياتك العملية وستقترب من حكمة الإمام علي ع وتشعر بعظمة أفكاره وانطباقها على واقعنا فعسى أن نقرأ لنتعلم ومن ثم لنطبق لتتغير أوضاعنا ونرتقي إلى مستقبل زاهر في ظل راية الإمام علي ع الخفاقة.





شارك المقال

فيس بوكتويترجوجل +


الإبتساماتإخفاء