بولا وجيه: أنجيلينا حلم بعيد عليك




 أنجيلينا حلم بعيد عليك

بقلم: بولا وجيه


من أكبر المشاكل اللي الأنسان بيحط فيها نفسه من غير ما ياخد باله هو أنه بينسي أنه يشوف هل الهدف بتاعه متوفر فيه سمة الـ ”القابلية للتحقق - Achievable  “ ولا لا ؟؟ و السمة دي لو مش موجودة في الهدف بيبقي مستحيل علي الشخص أنه يحقق النجاح اللي هو عاوزه في هدفه ولا بعد 100 سنة .

طب أنا أعرف السمة دي موجودة في هدفي ولا لا ازاي ؟؟

ببساطة مثلاً مستحيل تبقي أنت أمكانياتك العقلية و الجسدية و الجمالية مش قد كده و تفتكر أن أنجيلينا جولي ممكن تسيب براد بيت علشانك ؛ لا صحيح ساعتها بجد مش بعيد تكون اتجننت .

مش عيب طبعاً تخلي سقف طموحك عالي جداً و يبقي عندك أحلام كبيرة نفسك تحققها ... لكن لو أحلامك دي مش واقعية بيبقي الأفضل تبعد عنها لحد ما تكون مؤهل ليها علشان متضعيش مجهود و تعب علي الفاضي .

في أحلام كتير من الأوقات بتضيع أصحابها لان كل ما الامل بان مستحيل بتبقي العرضة للفشل أكبر ؛ فاليه من البداية تخوض تجربة و أنت عارف مصيرها ؟!.

متحكمش علي نجاحك بالموت من قبل ما تبدأ فيه بسبب أن طموحك أكبر من أمكانياتك و قدراتك اللي تأهلك لبعض الأهداف اللي نفسك فيها .

مش معني كده أني بقولك متخليش سقف طموحك عالي ، لكن خلي عندك أسبقيات في الأهداف الأهم ثم المهم ، يعني ابدأ بهدف ممكن تحققه و تحقق فيه نجاح بعدين ابدأ في هدف محتاج قدرات أكبر و تفرغ أكتر علشان يتحقق و يشوف النور .