أحمد شوقي: ريم على القاع


أحمد شوقى








ريم على القــــــاع بين البان والعلم 

أحل سفك دمى في الأشــهر الحرم

رمى القضــــاء بعيني جؤذر أسدا 

 يا ساكن القــاع، أدرك ســــاكن الأجم

لما رنا حدثتني النفــــــــــس قائلة 

يا ويح جنبك بالســــهم المصيب رمي

جحدتها و كتمت الســــــهم في كبدي 

جرح الأحبـــــه عندي غير ذي ألم

رزقت أسمح ما في الناس من خلق 

إذا رزقت التمــاس العذر في الشيم

يا لائمي في هواه، والهــــوى قدر 

لو شفك الوجــــــد لم تعــــذل ولم تلم

لقد أنلتـــــــــــــك أذنا غـــير واعية 

 ورب منتصت والقـــــــلب في صــــــمم

يا ناعس الطرف،لا ذقت الهوى أبدا

 أسـهرت مضناك في حفظ الهوى فنم