"لا مكان لا وطن" جديد الكاتب المغربي عبد اللطيف بن اموينة



     عن منشورات مؤسسة شمس للنشر والإعلام بالقاهرة، صدر مؤخرا للشاعر والناقد الاعلامي المغربي عبد اللطيف بن اموينة كتاب ابداعي يضم بين ثناياه نصوصا نثرية مفتوحة بعنوان "لا مكان لا وطن". يدخل ضمن جنس الكتابة السيرية الذاتية، والتي تؤطرها مفاهيم فلسفية وأنطولوجية من قبيل الزمن، الموت، الصداقة، العائلة، والحب.

في هذا الكتاب ينتبه المؤلف الى كل التفاصيل اليومية الصغيرة التي تحدث امامه او في محيطه، بل وحتى تلك التي ترتبط بالعالم الكبير. وتتم عملية استدعاء الوعي واللاوعي معتمدا على الارتجال الشعري، وترتبط الكتابة احيانا بالالم والحنين الى ذكريات يتداخل فيها الذاتي بالموضوعي، كما نطل من خلال هذه المذكرات الشاعرية المفعمة بمزيج من الحزن والالم، والامل في المستقبل. ونكاد نجزم ان المؤلف يقف على حافة التشظي متأملا العالم ، محاورا الكائنات والكلمات والزمن، الذي يتعذر الامساك به. انها لعنة الكتابة التي تجر الذات الى اسئلة الوحدة والحب والفشل والوجع الانساني في صوره الاكثر ضراوة.

ان المراوحة بين الحنين الذي ينهك الذاكرة، والتامل الراهن الذي ينهك العقل. هو المعادلة القاسية التي تجر المؤلف الى الجري وراء المعنى" الذي يظل قابعا، بعيدا، ومنسيا" 

     وتجدر الاشارة الى ان الكتاب تم عرضه  مؤخرا ضمن فعاليات معرض القاهرة الدولي. كما أن للشاعر ديوان شعري قيد الطبع  بعنوان "لا أحد بانتظاري".
   



الإبتساماتإخفاء