أسيل أبو سعدة - كوني أُنثى استثنائية



كوني أُنثى استثنائية 

أسيل أبو سعدة


وجهكِ البريء من المساحيق ، ثيابكِ الساترة لتفاصيل جسدك أفضل بكثير من المظاهر المدعوّة ب''المثيرة''، فلا العطور ولا اللبس الضيق ولا المساحيق إعتبرتُها يوماً وسلةَ إثارة ، بل وسيلة جمع ذنوب لآ أكثر ..
اربطي سعادتكِ بقراءةِ كتاب أو بتناولك لوح شيكولاه ، وإياك أن تربطيها بقربِ صديقٍ أو حبيب
إن كنتِ تملكين مدن أحزانٍ بداخلك ،فليس من الضروري أن تلوذي لأحد فقط اهدميها بأكواب النسكافيه فتلك الأكواب ستصنع فيضاناً بداخلك يبيد تلك المدن ، فتصبحين خاليةً منها تماماً !
أما عن ضيق الحال فلا تشفيه سوى آيات القرآن
وإذا أردتِ حلاً لحالةِ الجنونِ الفجائيّة .. انثري خصيلات شعرك , ارفعي صوت الموسيقى الصاخبة ثم ارقصي إلى أن يدق التعب أجراس رأسك ..
لا تكوني هادئة دائما ، انفعلي اهتفي بكل شيء تحبينه ، شجعي فريق الرياضة الذي تكرهه صديقتك لتكيديها لآ أكثر!
ارسمي حياتك بقلمك الخاص ثم لونيها بألوانٍ زاهية ، ولا تعطِ فرصة المشاركة في إعداد اللوحة لأحد
كوني أنتِ المجنونة , الفنانة , القارئة , المزاجية , الهادئة , الاجتماعيةالانطوائية!!
كوني أُنثى استثنائية .. 


شارك المقال

فيس بوكتويترجوجل +


الإبتساماتإخفاء