أبانوب عدلي - آكلو قلوب البشر!





آكلو قلوب البشر!

بقلم أبانوب عدلي 

ربما لم أقصد التشبيه اللفظي من العنوان لبعض من الناس، لكنني أعني المعنى الحرفي لهم.
أتدري من هم أخطر أنواع البشر؟

أولئك الذين يقتحمون حياتنا، ويسطون على قلوبنا، ويبدأون في امتصاص مشاعرنا، وينهبون كل ما نملك من الأشياء الجميلة والقيمة بداخلنا.

أولئك الذين نغير قواعد المعيشة لدينا من أجلهم، نتخلى عن العزلة والوحدة، ونسمح لهم بدخول أقدس الأماكن بداخلنا، فيفقدونا حرمتها ثم ينجسوها فيما بعد.

أولئك ليسوا ببشر، هم سارقون ولصوص، ينتشلون منك كل ما تملك، طاقتك وحبك ومشاعرك، الأمل الساكن في أحشائك، يتغذون على الجانبين الأيسر والأيمن من قبلك، يعدونك على أنهم بجانبك دوما، ثم يتركونك وحيدا فارغا، منهكا ومستهلكا، لا حول لك ولا قوة، تصارع الموت والوجع والآلام التي سببوها، لمجرد أنهم اكتفوا منك، ثم تتحول أنت إلى أسوأ مما كنت تتخيل، هم حقا آكلو قلوب.


لن أقول لك ابتعد عنهم، بل اقتلهم ثم ابتعد، أكرر، اقتلهم ثم ابتعد عنهم، فالانتقام فرض مع أولئك اللا بشر.

شارك المقال

فيس بوكتويترجوجل +


الإبتساماتإخفاء