رحمة عبدالمجيد - من يوم ما جيت انا للدنيا



بقلم: رحمة عبدالمجيد

من يوم ما جيت انا للدنيا
و انتي ف أحضانك ضماني
مهما أشكي و مهما أبكي 
بتبقي للجنة و خداني 
حتة منك انا . . أما انتي 
الوحيدة ف دنيتي حساني
و مهما عليا الدنيا تضيق
يسيبوني و انتي مش سيباني
في فرحي دايما الاقيكي جنبي
و قبلية بلاقيكي ف احزاني
أصلا و الله ما في زيك 
عنيكي بحوور ضامة معاني 
معاني الرحمة و طيبة القلب
و حضنك ليا خلاص نساني
كل الدنيا باللي فيها 
و عن همومها خلاص . . عماني 
و يوم ماتزعلي مرة مني 
عليا القمر يبقي أناني 
ضوئة والله ما يوصلي 
و الشمس ضوء يحرق وجداني 
أجري لمكان بعيد و أبكي 
ألاقيي إيدين كدة وخداني 
لشط البر و عليا تطبطب 
وتخلي شمسي تكون عشقاني
أترية أبويا اللي بجد ياما 
تعب و عانا و شقي عشاني 
انتوا أصلا دنيا تانية عايشة فيها
انتوا عشقي و آياتي و قرآني
ربي يديمكم عليا نعمة 
و يديمكم تقوتي و إيماني 
تزعلوا مني مرة ألاقي 
يغضب عليا الكون ف ثواني 
ترضوا عني فيوم وتدعوا 
تروح روحي و أتولد من تاني 

شارك المقال

فيس بوكتويترجوجل +


الإبتساماتإخفاء