ياسمين حسن - هل تريد الحلوى..؟



هل تريد الحلوى !

بقلم: ياسمين حسن 



أعلم ما يدور بداخلك تجاهي. 
أعلم ما الذي يحدث لك اذا فارقت الحياة. 
أعلم كم تشتاق إلى رائحتي وانفاسي.
متى ستهدم هذا الحاجز المتكبر بيننا ! 
متى ستعترف بهذا العشق ! 
لا أعلم ولكنك تعلم جيدا. 
هيا إذهب حيث يوجد قلبي الصغير المرسوم على شكل الحلوي المفضلة لديك، أعلم أنه ليس النوع الوحيد من الحلوى لكنه المفضل لديك .
فهل تريد الحلوى !
ابدء في تقطيع الحلوى بشكل منمق وجذاب لكي تشعل شهيتك ، ثم ابدء  بتناول واحدة تلو الأخرى .
لا تقلق لن يرهقك الأمر كثيرا ، سأذوب في فمك سريعا قبل تناول القطعة الثانية .
سيروق لك طعمي ورائحتي ستتمنى المزيد ، ولكنك دون أن تشعر أنهيت جميع القطع، ولم يتبقى من قلبي شئ  إلا بداخلك.
وسأذهب انا حيث دمائك دون أن تشعر .
وإذا شعرت فلن تعترف ابدا .
وبعد أن ينتهي الأمر ربما تصاب بالشبع من الحلوى المفضلة وتكتفي بها وربما تذهب لتبحث عن حلوى أخرى لكن لم تكن مفضلة لديك.
وها أنا هنا بداخلك أقوم بطرد جميع الحلوى الغير مفضلة لديك دون أن تشعر ، وإذا شعرت لم يكن بإمكانك فعل أي شئ سوى الاستمتاع بالحلوى الفضل لديك .




الإبتساماتإخفاء