أحمد صدقي يطل على القراء برواية "هكذا عشقت" عن تويتة للنشر والتوزيع





 تصدر قريبا عن دار تويتة للنشر و التوزيع رواية"هكذا عشقت" للكاتب أحمد صدقي وتعتبر هذه الرواية هي الإصدار الأول للكاتب وتأت الرواية بغلاف للمهندسة أروي دويدار، ومن المقرر عقد اولى حفلات التوقيع فى معرض القاهرة الدولي للكتاب هذا العام.


 ومن سطور الرواية:


 "عندما غرق في بحرٍ من اللامبالاة ومضى العمر، ولم يعد يهتم بالمضي قدما في الحياة أو يكترث لأعبائها، فترك الوقت ينسكب من بين يديه ويقلبه كقطع النرد. اليوم، كالأمس، كالغد، كأي وقتٍ كان أو سيكون، حتي وقعت عليها عيناه فتبدل كل شئ و تناقدت مشاعره مع كل مفاهيمه. عندما يتجسد صراعٌ من أجل الانتصار، وتشكل التحديات والإلتزامات معًا واقعًا يجدر بنا أن نمارس طقوسه ونتمرس عليها، تصحبنا هذه الصفحات للحظاتٍ من الألم وأخرى من البهجة فهل نرى تغييرًا ولو نسبي؟ أم ينسكب الوقت حتي النهاية؟؟!!"

شارك المقال

فيس بوكتويترجوجل +


الإبتساماتإخفاء