محيي الدين علي الصبان يفسر سلوك الأبناء من خلال نظرية الأنماط الشخصية



الأبناء والأنماط الشخصية

تفسير سلوك الأبناء من خلال نظرية الأنماط الشخصية

تحت عنوان "الأبناء والأنماط الشخصية" يقدم الكاتب محيي الدين علي الصبان تفسيراته لسلوك الأبناء من خلال "نظرية الأنماط الشخصية" التي تحتوي على معرفة دقيقة لنمط الشخصية وبمعرفتها يمكن فهم طبائع الأطفال الحقيقية، وكيفية التربية الفردية لكل طفل بطرائق ثورية، وهي مقاربة مهمة تنقل محور التركيز في التربية من سلوك الوالدين إلى أهمية فهم الطفل.

ومن خلال توحيد هذا الأسلوب الواضح والسهل إلى حد كبير، مع الأمثلة الواقعية والقصص اليومية التي سيندمج معها الآباء والأمهات، سيقدم هذا الكتاب للوالدين نظرة عملية تؤتي مفعولها مع الأطفال، وتوضح احتياجات كل طفل على حدة.

إن هذا الكتاب هو المقاربة الصحيحة في الوقت المناسب، لأن الوالدين سيبحثان في داخله عن الإجابات، وسيتوصلان من خلاله إلى الثقة بأطفالهم وتعليمهم ما يحتاجون إلى معرفته لمساعدتهم على النمو أقوياء متمتعين بنفسية جيدة. 

وبحسب - الكاتب الصبان - إن اكتشاف نمط الشخصية الحقيقية لطفلك أمر ينير بصيرتك ويدعمك؛ فمن خلال تعرّف ما يلفت انتباه كل طفل يمكنك التعامل معه بطرائق طبيعية وصحيحة، مسترشداً بالمعرفة الدائمة لهوية طفلك الحقيقية. وهكذا تنشأ حلول لمعضلات التربية اليومية نتيجة الثقة بمعرفتك لطفلك. وخلافاً للمقاربات المحدودة أو القديمة، ستوجه هذه المعرفة قراراتك الأبوية.

يخاطب المؤلف قارئه مقدماً كتابه على الشكل الآتي: في الجزء الأول من الكتاب سأقدم لك التأثير العجيب لفهم النمط، على فعاليتك كأب أو كأم، وتأثيرها على صحة طفلك. ستتعلم المبادئ الأساسية لنمط الشخصية، وستكتشف نمطك ونمط طفلك عن طريق القراءة والتعمق بفهم أوصاف أنماط الشخصية الستة عشر وتعريفها. وستساعدك الأمثلة، والدراسات لحالات واقعية، ومعلومات التحقق من السلوك، في أن تعرف نمط طفلك الحقيقي، وستتعلم بشكل كامل كيفية التحقق من تعاريف الأنماط ومواطن القوة والضعف الفطرية والمكتسبة للأطفال والبالغين لكل نمط على حد سواء.

ويتابع المؤلف: وبعد أن تعرف نمط طفلك، ستنتقل إلى الجزء الثاني من الكتاب، وتقرأ فصل النمط المفضل لطفلك. فكل فصل من الأنماط الستة عشر يصف أطفال ذلك النمط. عندما تستخدم فهمك لنمط الشخصية ستتمكن من النظر إلى صفات شخصية طفلك على أنها كائنات موجودة وليست احتمالات، كما أن أدوات المعرفة التي تكتسبها ستساعدك على البدء بالتوقع الصحيح بدلاً من التصرف بطريقة طارئة.

ومن خلال قراءتك للأمور التي نجحت مع أطفال آخرين كأطفالك، ستستعيد اطمئنانك، وتتجدد طاقتك، وتتسلح بالمعرفة الدقيقة والفعالة عن طفلك، والأدوات التي تساعدك على تنفيذها.

إقرأ أيضًا:- 

« "أنين الأمل" قصص نورة العَمري الموجهة للأسرة العربية وللناشئة معاً

وأخيراً ينبّه المؤلف إلى أن هذا الكتاب: موجه للآباء والأمهات الذين لديهم أطفال يتمتعون بصحة نفسية جيدة، وليس لديهم عجز أو مشاكل خطيرة في التعلم، ولا يعانون تحديات عاطفية أو عقلية تتطلب انتباهاً وخدمة خاصين.


#الكلمات_الدلالية: الأبناء والأنماط الشخصية, تفسير سلوك الأبناء, نظرية الأنماط الشخصية, محيي الدين علي الصبان, صدر حديثا, الدار العربية للعلوم ناشرون, قراراتك الأبوية, طبائع الأطفال الحقيقية, سلوك الوالدين, أهمية فهم الطفل, الأمثلة الواقعية والقصص اليومية, تعاريف الأنماط, صفات شخصية طفلك, النمط المفضل لطفلك, تحديات عاطفية,

شارك المقال

فيس بوكتويترجوجل +