تبيع جسدها للشيطان



فـ استسلمت له بقبلة ونسيت أن الشهوة بركان مخمود فآثارته، وظنت أنها لا ترتكب الفواحش وأقنعت نفسها بذلك وهو كان بارعاً، فـ أوهمها أنه يحافظ عليها فهى ترتكب الآثام وهى مازالت عذراء.

أصبحت له أمة، و كثرت المقابلات بينهما وهما يفعلان ما يحلو لهما، و الله متم ستره عليها وهى تبارزه بـ المعصية وغفلت أن العذراء هى عذراء القلب، هى من تصون قلبها قبل جسدها، هى من تحافظ على جسدها و لا تضع شهوتها إلا بما أحله الله، هى عفيفة الجسد والفرج، وليست من تصون ما يحاسب عليه المجتمع.

 زينب أنيس، تبيع جسدها للشيطان، رواية، تحميل مجانى

هام جدا

السادة قراء، وكتاب موقع ورقة - war2h الكرام

خلال أيام يتعرض موقع ورقة للتوقف نظرا لحلول موعد {التجديد السنوي للدومين سيرفر} الخاص بالموقع.

لذلك نطلب من محبي موقع ورقة ومتابعيه قراء وكتاب، بالمساهمة الرمزية لضمان استمرارية دعم الموقع للكتاب الشباب وخدماته المختلفة والمجانية.

للمساهمة من خلال

- فودافون كاش: 01065704571
- اورانج موني: 01277756120

للاستعلام عن الوسائل الأخرى المتاحة

يرجي مراسلتنا عبر واتس اب على اى رقم من الارقام عاليه