معالجة مياه الصرف الصناعي في الوطن العربي


معالجة مياه الصرف الصناعي في الوطن العربي

يعتبر علم "مياه الصرف الصناعي" من العلوم الحديثة التي بدأت تطرق البلدان العربية وقد بدأت الدول العربية في الربع الأخير من القرن العشرين الاهتمام الجدي بهذا الملف الذي لا بدّ لكافة الدول العربية من تفعيله من لِما له من آثار اقتصادية واجتماعية وصحية على البيئة التي يعيش داخلها الإنسان.
ولأن موضوع المياه يعتبر من القضايا الهامة جداً في العالم عموماً وفي الوطن العربي خصوصاً خصص الدكتور المهندس عبد الله صغير كتاب حول "معالجة مياه الصرف الصناعي في الوطن العربي" يقدم خلاله خلاصة خبرته العلمية والمهنية في هذا المجال وذلك عن طريق التركيز على الأمثلة العملية والتجارب الحيويّة وبعض الصناعات الواسعة الانتشار في الوطن العربي.
- يعتبر مؤلف الكتاب أن المشكلة لا تكمن فقط في الاستهلاك الكبير للمياه للأغراض الصناعية بل إن قسماً كبيراً من هذه المياه يعود إلى البيئة كمياه صرف صناعي ملوثة تسبب أضراراً اقتصادية وبيئية وصحية وجمالية، حيث تعاني البلدان العربية وبلدان العالم الثالث بشكل عام من مشكلة التلوث بمياه الصرف الصحي والصناعي خصوصاً في العقدين الماضيين، مما انعكس سلباً على الصحة العامة، ولهذا بدأت جميع البلدان في القرن الحادي والعشرين بالتشديد على ضرورة تطبيق المعايير السليمة في المنشآت الصناعية... كما أن تركيب وتركيز الملوثات في مياه الصرف الصناعي تختلف من صناعة إلى صناعة ومن منشأة إلى أخرى ضمن الصناعة الواحدة ومن وقت إلى آخر ضمن المصنع الواحد، ولذلك يعتبر المؤلف أن هذا الاختلاف يشكل تحدياً لمهندسي وفنيي معالجة المياه ليعتمدوا طرقاً وتكنولوجيات نوعية لمعالجة مياه الصرف الصناعي، واعتماد هذه الطرق كجزء من الإدارة البيئية.
- يتألف الكتاب من عشرة فصول (نظرية – تطبيقية) تغطي موضوع الكتاب تبدأ بمقدمة عامة عن مصادر المخلفات الصناعية وخصائصها؛ ومقدمة عامة عن ميكروبيولوجيا معالجة مياه الصرف الصحي، مروراً بالمعالجة البيولوجية المتقدمة لمياه الصرف الصحي؛ والمعالجة الابتدائية لمياه الفزيوكيميائية لمياه الصرف الصناعي، وتمتد لتشمل الملوثات الموجودة في مياه صرف بعض الصناعات وطرق معالجتها، وتسلط الضوء على أهم الصناعات المنتشرة في البلدان العربية وطرق معالجتها ومنها "المنصرفات السائلة الناتجة عن المسلخ الفني في محافظة حلب" كما تشمل فصول الكتاب عملية إزالة الشوارد المنحلة في المياه بالترشيح الغشائي والمواد العضوية، والكشف عن الإدارة الاستراتيجية لتقليل ومنع التلوث بالنفايات السائلة من خلال التعريف بالمنهجية المتبعة من وكالة حماية البيئة الأمريكية EPA لتقليل ومنع التلوث الناتج عن الفضلات الصناعية السائلة وتجارب دولية في ترشيد استهلاك المياه في الاستخدامات الصناعية.. وأخيرأ معالجة الحمأة وتثبيتها أي "معالجة المواد العضوية فيها وتحويلها إلى مركبات خاملة".
- يستفيد من هذا الكتاب الطلاب في الجامعات والمهندسين وأصحاب القرار وغيرهم من ذوي الشأن العلمي والمعرفي.

شارك المقال

فيس بوكتويترجوجل +

1 التعليقات:


الإبتساماتإخفاء