فتاوى كبار علماء الأزهر حول ختان الإناث


إذا كان عجباً أن يحارب الختان وهو مما اتفق عليه علماء المسلمين ، فالأعجب أن نجد هذا التحول والتغير فى مواقف العلماء ! فها هي فتاويهم وأقوالهم ، وبهذه الفتاوي التي أوردها الكتاب لم يبق كلام لمتكلم ولا حجة لمرتاب ، فالأمر واضح أبلج مأخوذ من القرآن والسنة وإجماع الأمة ، ولا يجوز أن ينخرم هذا الإجماع بكلام شخص أو فتوى مفتي ، سيما وأن فتواه القديمة هي الأصل والتغير عارض أو طارئ لسبب أو لآخر .


شارك المقال

فيس بوكتويترجوجل +


الإبتساماتإخفاء