ما هو الغش؟


ما هو الغش ؟(2)

بقلم محمد سعيد أبوالنصر

نهت  جميع الأديان عن الغش والخداع والمواربة والخيانة والحقد والضغينة وأوصت بالصدق والأمانة والإخلاص  . فما هو مفهوم الغش  في لغتنا العربية ؟

مفهوم الغش :

يقتَضِي الحديثُ عن ظاهرة الغشِّ تعريفها والوقوف علي معناها فما هو الغش في اللغة والاصطلاح ؟.

تعريف الغش في اللغة :

لو تأمَّلنا كلمة الغش في سياقها المعجمي، لظهر لنا أنَّ اللفظة متضمِّنةٌ جملةً من المعاني: إظهار خِلاف ما يُضمَر، عدم تمحُّض النصيحة، المشرب الكدر، الغل، الحقد، الكدر المشوب، الظلمة، الخلط ،يقول بن فارس (غَشَّ) الْغَيْنُ وَالشِّينُ أُصُولٌ تَدُلُّ عَلَى ضَعْفٍ فِي الشَّيْءِ وَاسْتِعْجَالٍ فِيهِ. " ويقول الفيّوميّ: " غَشَّهُ غَشَّا مِنْ بَابِ قَتَلَ وَالِاسْمُ غِشٌّ بِالْكَسْرِ لَمْ يَنْصَحْهُ وَزَيَّنَ لَهُ غَيْرَ الْمَصْلَحَةِ وَلَبَنٌ مَغْشُوشٌ مَخْلُوطٌ بِالْمَاءِ " والغِشُّ: نَقِيضُ النُّصْح وَهُوَ مأْخوذ مِنَ الغَشَش المَشْرَب الكدِر؛ أَنشد ابْنُ الأَعرابي: ومَنْهَل تَرْوَى بِهِ غَيْرُ غَشَشْ ،أَي غَيْرُ كَدِرٍ وَلَا قَلِيلٍ، قَالَ: وَمِنْ هَذَا الغشُّ فِي الْبِيَاعَاتِ. وَفِي الْحَدِيثِ: أَن النَّبِيَّ، صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، قَالَ: لَيْسَ منَّا مَنْ غَشّنا : قَالَ أَبو عُبَيْدَةُ: مَعْنَاهُ لَيْسَ مِنْ أَخْلاقِنا الغِش؛ وَلَا عَلَى سُنَّتنا وَهَذَا شَبِيهٌ بِالْحَدِيثِ الْآخَرِ: المؤمِنُ يُطْبَع عَلَى كُلِّ شَيْءٍ إِلا الْخِيَانَةَ." وَفِي حَدِيثِ أُم زَرْعٍ: وَلَا تَمْلأُ بَيْتَنا تَغْشِيشا ؛ قَالَ ابْنُ الأَثير: هَكَذَا جَاءَ فِي رِوَايَةٍ وَهُوَ مِنَ الغِشِ ، وَقِيلَ: هُوَ مِنَ النَّمِيمَةِ،. وَقَدْ غَشَّه يَغُشُّه غِشّا: لَمْ يَمْحَضْه النَّصيحة؛ وَشَيْءٌ مَغْشُوش. وَرَجُلٌ غُشٌّ: غاشٌّ، وَالْجَمْعُ غُشّونَ " وغاشّ مفرد، جمعه غاشّون وغُشّاشِ  ، وغشَّش الطالبُ زميلَه في الامتحان: مكَّنه من الغشّ، وأعانه في الإجابة. " والغاش هو الذي يغش الناس " و(المغشوش ) غير الخالص يُقال لبن مغشوش وذهب مغشوش " قَالَ ابْن الْأَنْبَارِي الْغِشّ نقيض النصح وَإِظْهَار مَا لَيْسَ فِي الْبَاطِن "  يُقال : غش صاحبه غشًا: أظهر له غير ما يضمر" وقال الليثُ : غَشّ فُلانٌ فُلانًا يَغُشُّهُ غِشّا، إذا لم يَمْحَضْهُ النُّصْحَ" والغش نوع من أنواع الخيانة لأنَّه إخفاء للواقع وإظهار لخلافه ، ويتحقق الغش بإخفاء العيب أو تزينه بحيث لا يتعرف عليه الطرف الآخر"  ويظهر من خلال كلام علماء اللغة أَّنَّ الغش هو ما كان على خلاف الحق والنصيحة وأنَّه يرتكز على محوريين أساسيين هما:

1-إظهار الشيء على غير حقيقته ،وهذا ما عبروا عنه بقولهم :إظهار خلاف ما أضمر.

2-تزين الفاسد الضار حتى يبدوا كأنَّه صحيح سليم ،وهذا ما عبروا عنه بقولهم: زين له غير المصلحة ،لذا فإنَّ مجمع اللغة العربية عند تعريفه للغش ذكر هذين المحورين واكتفى بهما فقال :غش صاحبه غشًا: أي زين له غير المصلحة وأظهر له غير ما يضمر "

الغش في الاصطِلاح:

تنوُّعت وتعددت تعاريف الغش في الاصطِلاح بحسب التخصُّصات واختِلافها.

 فهو في الاصطِلاح الشرعي: نشرُ السوء وبثُّه ، أو الإيهام بأمر غير صحيح أو غير حقيقي" أو "تقديم الباطل في صورة الحق "  أو "ما يُخلَط من الرَّدِيء بالجيِّد" "  ،أو: كتم ما لو علِمَه المشتري لكرهه.

 وقال ابن حجر:  الْغِشِّ الْمُحَرَّمِ أَنْ يَعْلَمَ ذُو السِّلْعَةِ مِنْ نَحْوِ بَائِعٍ أَوْ مُشْتَرٍ فِيهَا شَيْئًا لَوْ اطَّلَعَ عَلَيْهِ مُرِيدُ أَخْذِهَا مَا أَخَذَهَا بِذَلِكَ الْمُقَابِلِ"

وقال الكفويّ: سَواد الْقلب وعبوس الْوَجْه "

وفي الاصطِلاح التربوي: عمليَّةُ تزييف لنتائج التقويم، أو هو محاولة غير سويَّة لحصول الطالب على الإجابة من الأسئلة باستِخدام طريقةٍ غير مشروعة." أو هو أي وسيلة تمكن الطالب من الحصول على إجابات ،أو درجات في الامتحانات بصفة غير شرعية ،سواء كانت الوسيلة خطية أو شفهية أو حركية "

وفي اصطِلاح علم الاجتماع الإسلامي: ظاهرة اجتماعيَّة منحرفة؛ لخروجها عن المعايير والقِيَم الشرعية، ولما تتركه من آثار سلبيَّة تنعَكِس بصورة واضحة على مظاهر الحياة الاجتماعيَّة في المجتمع، وعلى نظمه ومؤسساته " وبالجملة: الغشُّ يُعتَبر سلوكًا غيرَ أخلاقي وغيرَ تربوي، ينمُّ عن شخصية غير سويَّة وليست ناضجة، وهي تعكس الخللَ التربوي وضعفَ الأثر الشرعي في نفسية صاحبه " والغش في العمل: عدم إتمامه وإتقانِه. والغش في المسؤولية: إخلال بالواجب، وتضييع للحق. "


شارك المقال

فيس بوكتويترجوجل +


الإبتساماتإخفاء