القبعة



بقلم /  محمد سعيد أبوالنصر


هل شاهدتم القمر 
يطل علينا كالقدر 
بقبعة كأنها خَدَرْ
تتدلع بها طَرَر
تحمل جمال الزهر
ونظارتها فيها 
لمعة الضياء 
وقبعتها زادتها بهاء 
فهي امرأة من ماس 
ورؤيتها تسعد الحواس 
فهل تعطيني
سيدتي نظارتك 
لأكتب بها في هذا الدفتر 
كلمات من عنبر 
لأسطر بها أحلامي 
الأحمر منها والأخضر 
سيدتي كان وعدًا إن كتبتُ
أن أنال منك سُكر 
كُنتِ أكبر... كنتُ أصغر 
ما أناله قطعة جوهر 
فهل تمنحيني منك عنبر
أم ما أقوله صار أخطر
فمتى يغني قلبي ويزهر
وبساتين الشوق فيه تزهر 
أجيبيني يا عروس مرمر

شارك المقال

فيس بوكتويترجوجل +


الإبتساماتإخفاء