جوزيف ناي - هل انتهى القرن الأمريكى؟


جوزيف ناي - هل انتهى القرن الأمريكى؟

قبل الشروع في إثارة تساؤل: "هل انتهى القرن الأمريكي؟" يوضح "جوزيف ناي" بداية ذلك القرن، فقد يكون نهاية القرن التاسع عشر هو بداية تأريخ القرن الأمريكي، عندما أصبحت الولايات المتحدة القوة الصناعية الأكبر عالمياً.
وعندما بدأ القرن العشرين، استأثرت واشنطن بربع الاقتصاد العالمي وحدها، واستمر ذلك عشية الحرب العالمية الثانية، إذ دمرت تلك الحرب كل الاقتصاديات الرئيسية في العالم، وفي الوقت نفسه، تعزز الاقتصاد الأمريكي، بحيث أصبح يمثل وحده نصف اقتصاديات العالم في الفترة التي تلت الحرب.
وظهر مصطلح “القرن الأمريكي” في عام 1941، عندما كانت الولايات المتحدة تلعب دوراً أساسياً في الحرب العالمية الثانية. وفي الوقت ذاته، كان هناك شعور قوى بانعزالية الولايات المتحدة، إذ قاوم أفراد المجتمع الأمريكي فكرة مشاركة بلادهم في الأحداث الدولية آنذاك، ومنذ الاستخدام الأول لهذا المصطلح، لاتزال الولايات المتحدة هي اللاعب المهيمن في توازن القوى العالمي.


الإبتساماتإخفاء