دايفيد أيكه - السر الأكبر


دايفيد أيكه - السر الأكبر 

ثمة كم هائل من المعلومات الغريبة في هذا الكتاب ، أرجو منكم عدم متابعة قراءته إذا كانت حياتكم متوقفة على النظام العقائدي الحالي الذي تتبعونه ، إو إذا ما شعرتم بأنكم لا تحتملون فكرة ما يحصل فعلاً في هذا العالم .
إذا اخترتم متابعة القراءة ، فتذكروا أن ما من شيء تخشونه ، فالحياة ليست سوى تجربة على درب التنوير ، ومن أعلى مستويات الإدراك نرى أن ما من صالح وشرير ، إنما وعي أجراء الخيار لإختبار كل ما يمكن اختباره ، إن الأحداث الغريبة التي يعرضها هذا الكتاب هي في طور الوصول إلى نهايتها فيما نور الحرية يبزغ أخيراً في تغيّر الوعي العظيم الذي يشهده هذا الكوكب منذ 26 ألف سنة ، لكن وبالرغم من بعض المعلومات التي ستقرأونها يبى هذا الزمن زمناً رائعاً للعيش فيه .