تشنوا أتشيبي - أشياء تتداعى


نشر غينوا أتشيبي الروائي النيجيري روايته هذه سنة 1958 م، باللغة الإنجليزية وسرعان ما صارت من أشهر الروايات الأفريقية، كما قررت كمنهج دراسي في كثير من الدول الأفريقية.

في هذه الرواية نعيش مع أوكونكوو الرجل القوي الذي بنى نفسه من الصفر وصار أقوى رجل في قريته، نعيش في عالم القرية الأفريقية ما قبل الاستعمار، دينها وعاداتها وخرافاتها، ثم تبدأ التحولات في الظهور، وهو ما يقلق أوكونكوو فيقف في وجهها، ويقاتل للحفاظ على عالمه كما عرفه، ولكن تتغير العادات، ويتغير الدين بازدياد المعتنقين للمسيحية، وعندما يقتل أوكونكوو مبعوثاً من الحكومة الاستعمارية تكون مغامرته قد انتهت.