إبراهيم عبد المجيد - لا أحد ينام في الإسكندرية



إبراهيم عبد المجيد - لا أحد ينام في الإسكندرية

لا أحد ينام في الإسكندرية هى رواية عربية من تأليف الروائي المصرى إبراهيم عبد المجيد، صدرت عام 1996، و توثق في اطار درامى العلاقات المتشابكة للمجموعات المختلفة من سكان مدينة الإسكندرية خلال فترة الحرب العالمية الثانية، حيث استعرضت العلاقة بين السكان المحليين للأسكندرية و الوافدين عليها من دلتا و صعيد مصر، والعلاقة بين اتباع الديانات المختلفة في خلال رحلة التعايش اليومى مع الظروف الإقتصادية و السياسية و الإجتماعية التى شكلت الحياة اليومية من بداية اندلاع الشرارات الأولى للحرب العالمية الثانية (1939)، و حتى اقتراب نيران هذه الحرب للحدود الغربية لمصر بإندلاع معركة العلمين لأولى و معركة العلمين الثانية (1942).

البحر المتوسط بحر صغير للغاية، إن عظمته وامتداد تاريخه يجعلاننا نتخيله أكبر مما هو عليه الاّن، إلا أن الإسكندرية لا يقل واقعها عما يمكن تخيله عنها.



الإبتساماتإخفاء