إيتالو كالفينو - لو أن مسافرا في ليلة شتاء


إيتالو كالفينو - لو أن مسافرا في ليلة شتاء
رواية " لو أن مسافرا في ليلية شتاء" لإيتالو كالفينو ترجمة حسام إبراهيم، وهي أول ترجمة لتحفة إيتالو كالفينو غير المسبوقة في تاريخ الرواية العالمية، وهي رواية الروايات، بطلها قارئ الرواية، الباحث عن اكتمال الحدث الذذي لايكتمل أبدا، و الروايات المنقوصة أبدا، والماعية الملتبسة للمؤلفين.. وكأن النقصان هو جوهر العالم، أو الرواية: وكـأن "الاكتمال" سراب وفكرة وهمية.
رواية لا تشبه ما سبقها من إبداعات العالم ولاتشبه- على أي نحو- إبداعات كالفينو السابقة، أو-حتى- تتماس معها، كأنها الذروة الإبداع والوعي الروائي والثقافي، معا.
الترجمة تمكنت من فك شفرة الصعوبة والتعقيد إلى أفصى سلاسة ممكنة، عربيا، أنجزها بمقدرة حسام إبراهيم، في إضافة لافتة إلى المكتبة العربية.