جون ستوري - النظرية الثقافية والثقافة الشعبية


جون ستوري - النظرية الثقافية والثقافة الشعبية

يقدّم كتاب "النظرية الثقافية والثقافة الشعبية" مدخلاً واضحاً ومتماسكاً للنظرية الثقافية ومصدراً شاملاً لفهم مناهج الدراسات الثقافية والثقافة الشعبية، مثل المذهب الثقافى، والماركسية التقليدية، ومدرسة فرانكفورت، والمذهب التوسيرى، ونظرية الهيمنة، والدراسات الثقافية والتحليل النفسى بمناهجه المختلفة (التحليل النفسى الفرويدى، والتحليل النفسى السينمائى، التحليل النفسى اللاكانى)، والبنيوية، وما بعد البنيوية، والجندر، والجنسانية، والعرق، والعنصرية، والتمثيل، وما بعد الحداثة، والدراسات الثقافية ما بعد الماركسية. وفيه يبحث الكاتب الأسس لاستيعاب كيفية نشوء الثقافة والتحكّم فيه، ويسلّط الضوء على مختلف النماذج المستخدمة فى تحليلها.

والكتاب مصدر مهم وشامل لدراسة الثقافة الشعبية ومجموعة واسعة من النظريات الثقافية. وهو يوفر مرجعاً أساسياً للمهتمين بالدراسات الثقافية والثقافة الشعبية ولطلاب المرحلة الجامعية والدراسات العليا للدراسات الثقافية، ودراسات وسائل الإعلام، ودراسات الاتصال، وعلم اجتماع الثقافة، والثقافة الشعبية وغيرها من المواضيع ذات الصلة.

المؤلف جون ستورى أستاذ الدراسات الثقافية ومدير مركز بحوث الدراسات الإعلامية والثقافية بجامعة سندرلاند فى المملكة المتحدة. نشر العديد من الدراسات الثقافية، بما فى ذلك تسعة كتب. من أحدثها كتاب "الثقافة والقوة فى الدراسات الثقافية". عمل أستاذا زائراً فى جامعات ووهان، وفيينا، وهنان، وفيلادلفيا. ترجمت أعماله إلى خمس عشرة لغة، من بينها الصينية والألمانية واليابانية والكورية والفارسية والروسية والإسبانية والسويدية والتركية والعربية.