"وجه القمر" كيف تصنع الدهشة؟


صدر حديثاً عن دار غراب للنشر والتوزيع مجموعة قصصية جديدة للكاتب والمفكر أسامة العمري المتخصص  في مجال التسويق وتطوير الاعمال،  بعنوان وجه القمر  تتكون من عشر قصص متنوعة في الطرح والأفكار والاسلوب  تقع المجموعة القصصية في 200 صفحة تتنوع الحكايا لترصد عدد من القضايا بشكل غير مباشرة مثل قضية الهوية في المجتمع العربي، والغربة والاختلاف الثقافي في المجتمعات إلى جانب قضية الحرب في سوريا واليمن وآثارها وقد قدمها الدكتور أمير تاج السر  قائلا موجه كلامه للكاتب 

أرى أنك اتبعت كلاسيكية القص القديم، معيداً للقصة القصيرة هيبتها في ظل التجارب الجديدة التى غيبت الحكاية وحولت القصص إلى ومضات شعرية لا يمكن تصنيفها قصًصا، أيضا اشيد بذكاء التقاطك للمشاهد وتوظيفك للظواهر الاجتماعية والاحداث الكبرى مثل الحرب في سوريا واليمن وما جرته من أهوال في قصص ناجحة وأظنك استفدت من الغربة وضياع المكفول أحيانافيها ، قصة رجل الأعمال الذي سقط في حب المضيفة تبدو لي مبالغة قليلاً ، ولم أرى مضيفة مبرمجة في الخدمة ، تسقط في حب مسافر بهذه السهولة ، قصة السجناء في عربة الشرطة قصة رائعة لحوار الغرباء في بلد غريب ، قصة وجه القمر ممتازة جداً ، كما أعجبتنى كثيراً قصة أم توحى وما فيها من غوص عميق في المجتمع المصري ، خاصة تلك البيئة الشعبية التى شهدنا ملامحها عند يوسف أبو رية وأخرين عموما هي مجموعة ناجحة وسلسلة وجميلة ومتنوعة وتبشر بالخير

جدير بالذكر بإن الكاتب أسامة العمري خريج كلية الاعلام جامعة القاهرة ويعمل مستشار في مجال التسويق وله عدد اصدارات خوفناك كوهست و البشرى ، وله تحت الطبع  كتاب سحر الانفوجرافيك ، وكيف تصنع الدهشة ، نسمات من زمن الحب.


الإبتساماتإخفاء