ورقة مقال

فاطمه الجندي تكتب:ناديه صالح صوت إذاعي لن يتكرر

فقدت الإذاعة المصرية علم من أعلام الاذاعه المصريه , هو صوت الإذاعية المتالقه نادية صالح التي قدمت برامج ثقافية وفنية وإجتماعية تركت أثرا علي  تاريخ الإذاعة المصريه .

نادية صالح ولدت سنة 1940 في المنصورة وتوفيت يوم 9 نوفمبر 2018، إعلامية مصرية من رواد الإذاعة في مصر. تخرجت من كلية التجارة ودرست بكلية الإعلام جامعة القاهرة. من أشهر برامجها (زيارة لمكتبة فلان)، استضافت فيه مشاهير الفن والعلم مثل محمد عبد الوهاب، عبد الحليم حافظ، خليل فاضل ونجيب محفوظ. هذا البرنامج ,وكان يقدم في البرنامج العام المصري وذلك منذ حوالي ثلاثين عامًا.

وفي نقاط نستعرض  معلومات عن الإذاعية الكبيرة الراحلة:

1- ولدت في مدينة المنصورة عام 1940.

2- والدها مستشار قضائي ووالدتها كانت ربة منزل.

3- هي أكبر أشقائها الستة.

4- في طفولتها كانت تقرأ حيثيات الأحكام في القضايا التي يحكم فيها والدها.

5- في طفولتها كانت ترغب في أن تصبح ممثلة أو مذيعة.

6- دخلت في البداية كلية الطب إرضاء لوالدها، ولم تكمل دراستها لرغبتها في أن تصبح مذيعة.

7- درست في كلية التجارة ثم درست الإعلام بجامعة القاهرة.

8- حصلت على دبلومة في جامعة كورنيل بالولايات المتحدة الأمريكية.

9- حصلت على دبلومة في إدارة المشروعات الصغيرة من اليابان.

10- دخلت الإذاعة المصرية عام 1965.

11- أول فكرة قدمتها كانت برنامجا للكبار في السن ولكن قدمته بدلا منها صفية المهندس.

12- أول برنامج قدمته كان “في يوم في شهر في سنة”، وبعده قدمت برنامج “أسماء وشخصيات”.

14- كان برنامج “زيارة لمكتبة فلان” من أشهر برامجها الذي التقت من خلاله بعدد كبير من النجوم الفن والثقافة والسياسة.

15- لم يتوقع في البداية النجاح لبرنامج “زيارة لمكتبة فلان” لكنه حقق نجاحا كبيرا واستمر إذاعة حلقاته عبر إذاعة “البرنامج العام” إلى يومنا هذا.

16- قدمت برامج عديدة منها “الجريء والجميلة” و”بعيدا عن السياسة” ويوميات امرأة عصرية” و “ألف مثل ومثل”.

التقت “نادية” بالعديد من الشخصيات الفنية والأدبية من خلال برامجها المختلفة، مثل “زيارة لمكتبة فلان” و”لمسة جمال” وغيرها، ومن أبرز ضيوفها محمد عبدالوهاب، عبدالحليم حافظ، نجيب محفوظ، صلاح جاهين، أنيس منصور، جيهان السادت، وشادية. وفي الحوار التلفزيوني الأخير لها، حلت نادية صالح، ضيفة على برنامج “الستات ميعرفوش يكدبوا”، المذاع عبر قناة “سي بي سي”، نهاية نوفمبر الماضي، حيث تحدثت عن الفنانة الراحلة شادية وعلاقتها بها، مؤكدة أن خبر وفاة شادية “هزها”

كل من يترك أثر لا ينسي ابدا,فيظل محفورا بداخلنا كلما كان اثره عميقا علي عقولنا وافكارنا,فتحيا لكل روح غادرت وتركت لنا اثرا نقتدي دوما به.

الوسوم

تعليق واحد

  1. الله يرحمها ويغفر لها، الأصوات الإذاعية هي محطة عبور للقلوب .
    نقال جميل فاطمة🌷

اترك رد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock