ورقة مقال

كيف تتهرب من الضريبة العقارية فى خمسة خطوات

سماح ممدوح

كيف تتهرب من الضريبة العقارية فى خمسة خطوات: عفوا هذه ليست دعوة للتحريض على التهرب الضريبى, ولكن,  قانون الضريبة العقارية مثله مثل غيره, قانون يحتوى على ثغرات يسهل النفاذ منها للتحايل على هذا القانون وتخطيه. وإليكم خمس ثغرات اساسية فى قانون الضريبة العقارية يمكن استغلالها:

أولا: إن القانون يفرض ضريبة على الوحدات السكنية التى يتعدى ثمنها 500 ألف جنيه ويعفى ما دون ذلك، لذا يستطيع الراغبين فى التهرب من دفع الضريبة تقديم عقد صورى للوحدة, مكتوب فيه سعر وهمى يقل عن المبلغ المذكور فى القانون، لتقديمه مع الإقرار الضريبى.

ثانيا: القانون الجديد ينص على أن الوحدات التى تم تقييمها على أساس القانون رقم 49 لسنة 1977 وقانون 136 لسنة 1981، لن يطبق عليها القانون الجديد، علما بأن تلك القوانين سارية على كل الوحدات السكنية التى أنشئت حتى عام 1996, وبالتالى يستطيع المالك عند كتابة العقود أن يحررها بتاريخ قديم بحيث يعفى من دفع الضريبة، ولكى يضمن حقه يقوم بالاتفاق مع المستأجر بأن تكون إيصالات الإيجار بالتاريخ الحقيقى.

ثالثا: أيضا يمكن لمالك العقار أن يوزيع ممتلكاته على أبنائهم، وهو ما يعرف قانونا بـ «تفتيت الملكية» حتى يضمنوا الإعفاء الضريبى الكامل.

رابعا: بما أن القانون يقيم الملكية كل 5 سنوات بشرط ألا يطرأ على العقار أى تغير خلال هذه الأعوام فإن كثيرا من الملاك يستطيعو تعطيل اجزاء من ملكياتهم ويقومو بتعليق لافتة مكتوب عليها” المبنى تحت الترميم” وذالك استنادا إلى المادة 19من القانون التى تنص على أنه يتم الإعفاء من الضريبة إذا تهدم أو خرب العقار كليا أو جزئيا إلى درجة تحول دون الانتفاع بالعقار كله أو جزء منه .

خامسا: وربما كان هذا البند الأكثر شهرة وهو, المستند على المادة رقم 11 حيث تنص على أن تعفى الأبنية المخصصة لإقامة الشعائر الدينية, أو تعليم الدين, من الضرائب, وعلى هذا الاساس يقوم الملاك بتخصيص الدور الأرضى من عقارتهم على إنه”زاوية” حتى لو لم تقم فيه الشعائر الدينية, فقط للتهرب من دفع الضريبة.

 

الوسوم

اترك رد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock