Uncategorized

لبنى علي تكتب “عنِّ”

 

أكلمك عني
عن إسم مابحبوش
عن حلم ما بيكملش
أكلمك عن حزن جوايا عاشش بقى له سنين
عن ضحكتين عايشين محدش بيلمحهم
أو ذكريات في السر عن نفسي مابقولهاش
أكلمك عن خوف من حاجه ما بتحصلش
من أول طلوع الشمس وحتى رجوع الليل
ولغاية القهوه والشعر في كتابي
ومساومة التانين على حاجه في غيابي
أنا التقاء الوجع على حب مكملشي

أكلمك عن مين
أكلمك عنها
على فكرة اسمها منه
أكلمك عن حب بالوقت أتى منا (مني أو منها)
وهيا المكان كله من وقت ما بشوفها
هيا الأمل بالذات في دايرة الصحبه
كان الغنا يحتمل يسمعها بالسيرة
بمزيكا جميلة عن حبها ليا
هي الحكاية الناجحة في رواية
بافرشلها روحي في حاجه تشبهنا
في بيتها لما بروح والرغي يسبقنا
واسمع أغاني كتير توصفنا في المعنى
باكلمك عن مين
باكلمك عنها .. وبقولها بالحرف والله وحشاني
واتمنى تبقى بخير
صحيح أنا بحبك
واتمنى الكلام كله بالوقت يوصلك
عارفه إني في غربة صحيح بعيد عنك
بس انتي عارفاني البعد مهما يطول بيكون قريب منك
وباحسك بالثانية
والحب بينا كبير لا عمره يوم هيقل
ولا يبعدني عنك
والبعد
ده البعد مهما يطول هييجي يوم للقا
أنا عمري يوم ما آمنت لحد غير ليكي
وبحب حكاويكي لما تكون منك
أنا لسه فاكره يوم ماجيتي قولتيلي أحكي وهسمعلك
وساعتها أنا قلتلك انا قصتي طويلة وكلامي هيصدعك
قولتيلي آه عادي أنا أصلي رغاية وبحب الكلام جدًا
وبعدين أنا اللي جيت وقولت هسمعلك
كفاية
كفاية جدًا بقى
كلامي برضه كتير
لما بيكون عنك عمره ما بيخلص
عشان كده اكتفيت بالنبذة دي عنك
يا حلوه يا طيبة وبعيدة وقريبة
والحب بيحبك
سلامي لعنيكي مع كل صبح جديد
واتمنى يوم اللقا يصبح لقانا عيد..

هكلمك عني
عن عِشتي في الوحدة
عن قاعدة في الضلمة
عن حبي للأطفال ورغبتي فيهم
عن صورة لبيت قديم بعشقه من جواه
أنا اشتريت وحدتي
علشان محتاجكمش
أنا عشت 10 سنين من عمري في الضلمه
وتاريخي للأيام يشهد بكل ما فيه
أنا عشت طول عمري عايشه وفي حالي
ولو حد قال مالك بخاف لحزني يبان
وباكتفي بمافيش
أنا لسه متفائلة وعايشة حياتي كمان
أنا دنيتي فاضية ورصيدي في الصبر ما فيش
وما زلت لسه بخاف
من حاجه ماحكتهاش
أنا عشت نص العمر محبوسه في اسراري وعشت جواها وعارفة اخباري
فمتزعلوش مني على حاجة ما حكتهاش
ومتزعلوش لو يوم سبتكم ومشيت
أنا مهما روحت وجيت هييجي يوم واراحل
وساعتها مش فارقه
ما العيشه هياها والضلمة تشهد لي
أنا روح يدوب ليها نبض
ولكني مش عايشة
اطأنا عشت في الحبسة
فمتزعلوش لو مت
دي راحة والله
هما يدوب أيام والذكرى سنوية
نعرفها بالسيرة
والرحمة نور ورا نور
نسمعها م الجيره
فأنا همشي والله
وعمري ما أفكر أعود
فمتزعلونيش منكم ولا تزعلوا مني

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock