ورقة مقال

غاده النجار: أنا وموسيقتي – هل الموسيقي حلال ام حرام؟

مستحيل أن يكون سماع الموسيقى حرام!

بقلم: غاده النجار

قال : الاستماع إلى الموسيقى حرام .. فما رأيك ؟ .. قلت دون أن أفكر : أقسم أن الحرام ذاته هو عدم الاستماع إلى الموسيقى .. فكيف يحرم الله شيئا جميلا تهتز له أنفس الإنسان والحيوان وقيل حتى النبات يتأثر بها ؟! .. يا أخي الموسيقى هي لغة التعبير العالمية التي لازمت الإنسان منذ بدء الخليقة ويفهمها الصيني والهندي والعربي والأوروبي والإفريقي وكائن من كان .. قال عنها أفلاطون : إن لها دورًا مهما في التربية والأخلاق .. أما أرسطو فقد راهن على دور الفنون وعلى رأسها الموسيقى في تطهير الأنفس خصوصًا الموسيقى ذات البعد الروحي والديني وقدرتها على تحرير الروح من الانفعالات السلبية العنيفة .. وذكرها الإمام الغزالي عندما قال : من لم يهزه العود وأوتاره والربيع وأزهاره .. فهو فاسد المزاج ليس له علاج ..

فالموسيقى إذن تعيد التوازن إلى جسم الإنسان وتبعث فيه الشعور بالراحة .. وهي أيضا قادرة على إخراج العنف المكبوت والأحقاد الدفينة والرغبات غير السوية .. في الطب تبين أنه عندما يستمع شخص ما إلى الموسيقى فإنها تُحفز مخه على إفراز مادة ” الإندروفين ” التي تقلل من إحساسه بالألم .. بل إن بعض الأطباء استخدموها عوضا عن المخدر في بعض الحالات خصوصا في طب الأسنان .. لكن الاستخدام الأشهر لها بالطبع كان في مجال الطب النفسي .. ولا نضيف جديدا عندما نقول إنه يوجد بين الأم وطفلها الصغير لغة معينة تعتمد على الموسيقى .. أما عندما تغني له ببعض الكلمات و صاحبه شيء من الموسيقى فإنها تعمل على تهدئته وتجعله قادرا على النوم في راحة وهدوء ويكف عن البكاء .. العلماء وجدوا أنه حتى النباتات تتأثر بالأصوات .. فهي تذبل في الأماكن الصاخبة التي بها ضوضاء وأصوات مزعجة وتنمو وتترعرع بشكل أسرع وأفضل في الأماكن الهادئة .. كما أثبتت الأبحاث بشكل مؤكد أن الأبقار تدر حليباً أكثر أثناء استماعها إلى الموسيقى .. الحيوانات تتأثر بالموسيقى !..

تأكد يا أخي الكريم أن الله عز وجل لم يحرم طيبا أبدا على عباده .. هي من الزينة التي ذكرها الله في كتابه المعظم .. والله لو قالوا إن الحجر يتأثر بالموسيقى لصدقتهم ! .

الوسوم

موقع ورقة

محمد خيرالله : محرر بموقع ورقة مهتم بالمحتوى الأدبي، والشأن الرياضي العربي والعالمي.

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock