ورقة مقال

اخرها جمال خاشقجي هل استفادت العربية السعودية من دروس التاريخ

سماح ممدوح

فريق تحرير موقع ورقة

 

اعلنت اليوم وكالة CNN الأمريكية أن مصدران سعوديان افادا بأنهم يحضرون تقريرا يفيد بأن الإعلامي السعودي، جمال خاشقجي، “قُتل بالخطأ خلال تحقيق معه كان بهدف إعادته  إلى المملكة”.

وذكر أحد المصدرين أنه “من المحتمل أن التقرير سيخلص إلى أن العملية نُفذت دون تصريح واتسمت بالغموض، والأشخاص المتورطون سوف يحاسبون”.

فهل استفادت المملكة العربية من تلك الحوادث التاريخية التى استغلت فيها الدول الكبيرة حدث ما لتغزو بعدها الدولة محور الحدث,  والتى تكون فى كثيرا من الاحيان حوادث مفتعلة لتبرير الغزو؟ أو على الأقل خافت بتأثر العلاقات بينها وبين الولايات المتحدة الأمريكية؟

ومن أمثلة ذالك:

في 1830، بعد أن رمى حاكم الجزائر منشة الذباب في وجه القنصل الفرنسي، احتلت فرنسا الجزائر 132 سنة.

في 1882، بعد مقتل مكاري (حمـّـار) مالطي في الإسكندرية في خلاف على ثمن مشوار، تدخلت بريطانيا واحتلت مصر 72 سنة.

في 1897، بعد مصرع قسين ألمانيين بالصين، غزت 9 دول غربية الصين، فيما عرف بتمرد الملاكمين، وفرضت معاهدات غير متكافئة لفتح موانئ الصين للتجارة الحرة بدون جمارك أو رقابة.

في 1924، بعد اغتيال لي ستاك في القاهرة، بريطانيا طردت الجيش المصري من السودان واحتلته.

في 2001، بعد أحداث 11 سبتمبر، قامت أمريكا باحتلال أفغانستان والعراق، وأقامت قواعد عسكرية تقريباً في أكثر من 40 دولة في الشرق الأوسط الكبير وشمال أفريقي

ياتى هذا التصريح من وكالة CNN عقب قيام الصحفين من وكالة رويترز فى السادس من الشهر الحالى بالقيام بجولة فى مقر القنصلية السعودية فى اسطنبول لإثبات أن الكاتب السعودى جمال خاشقجى الذى اختفى منذ أربعة أيام ليس هناك وقال إن الحديث عن احتجازه لا أساس له.

جزء الامثلة التاريخية مقتبس من صفحة الدكتور: نائل الشافعى
الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك رد

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock